القائمة الرئيسية

الصفحات

صموئيل فايق يكتب: مات صاحبى

مات صاحبي

من سنين وأيام

وأنا لسه عايش

وبقول في كلام

فيه إيه لو تجيني

مرة في الاحلام

تصحي ذكرى من زمان

كنت فاكر أنها

راحت مع النسيان

ياما قلتلي خايف

الدنيا تهدني

عدت أيام

ومشيت وسبتني

فاكرك وفاكر

الأيام الحلوة

وقد أيه كنا

بنسمع الغنوة

غنوة حب ومحبة

نسلي بيها الصحبة

أفتكر قعدتنا

في المغربية

وأجمل نسمة هوا

علي النيل معدية

وضحكتك وحَشتني

اللي راحت ومش جاية

فاكرك لو بعيد عن عيني

أه لو تفتكرني

وجنبك تخليني

كان تعب فراقك يسيبنى

صوتك لسه في وداني

وانت بتقول تعلالي

أبص حوليا وأدور عليك من تاني

وألوم علي الدنيا واقولها إنسينى

إنتي ليه فكراني

إمتي يارب تخلص أيامي

وأروح عند أحبابي

طال عنهم غيابي

واحشني يا أغلي أصحابي

هافضل أكلمك

بالحبر في كتابي

لحد ما يخلص

علي الأرض عذابي

العيون دبلت

وما عاد في دمع باقي

آه يا وجع قلبي

وكتر غُلبي

ما في حد

بعدك دق بابي

لما كنت تقول

هامشي وحدي

الدنيا تقلب

ضلمه قدامي

وأديك مشيت

والحزن خيم علي بابي

بطلب الرحمه ليك يا غالي

ساكن جوه قلبي حتي

لو مش هاشوفك تاني

تعليقات

التنقل السريع