القائمة الرئيسية

الصفحات

يعقوب ظريف يكتب: الفراق


كتب قلمي اخر ما تبقا

من فتات عبير الهوا

رحيلا عنيدون سرقنا

ولم اجد لجرحي دوا

خلق انا وسرقتني المشقا

حينما عشق قلبي وهوا

ذاب حنيني وتبقا

ظل عاشقآ طائشآ غوا

شق صدري حبا فرقنا

وجلوسنا علي الشاطئ سوا

رسمنا بالصبر حلمآ سبقنا

وطرحنه كالورقه بغير محتوا

سفينه والموج الهائجو اغرقها في عمق خريفآ مجوعآ استوا

مر الوقت علينا وصرنا

مدينتوآ اسقطها الاعصار والتوا

تعليقات

التنقل السريع