القائمة الرئيسية

الصفحات

نادى عزت يكتب: مهرول لندائي

مهرول لندائي

مزين الارجاء 


بسرق لحظات حياتي


من بين الاحياء 


اجتنب عنبا وسط الشوق


ويحتضرني الجفاء


فهل كنت وحيدا في الدنيا 


ام عشت مع ساكني الخلاء


تصفق الايدي لرحيلي


وتضيع لحظات الرجاء 


وتلتف حولي الاذرع 


متسرعه للقاء


وكف تلو الآخر 


وبكلمات يقبل العزاء


ويخيم الحزن اياما


ويذكرني النبلاء 


اسكن بمفردي وحيدا


واصير اطلالا للاوفياء 


فوداعا يا من احببتهم 


سوف نلتقى فى السماء


لا تذكروني باذي


واحملوا نير العقلاء 


فالصبر منى نفذ 


في دنيا مليئه بالاهواء 


فايامي كلها قسوه


ولحظات فرحي هباء


فزين نفسك يا من طلبتني 


واحتضني بدون جفاء 


فدعوني اذهب بهدوء


وكفى خبثا ورياء


فعند انطلاق الروح 


اقاسى من العناء


وعند اللقي الاخير 


اصل لمنتهي الرجاء

تعليقات

التنقل السريع