القائمة الرئيسية

الصفحات

اسحق حنين يكتب: لا يا ابي

لا يا أبي بلاش تبكي

ما في حاجه في الدنيا تستاهل.

نزول دمعة من عينيك يا بابي

تسقي فدان جمايل

وقفتك جنب الحيط

دبحت قلبي نساير

كيف الحيط يكون حنين عليك

وقلوبنا احنا أصبحت حدايد

لا حاسين إحنا بيك

ولا قادرين نرد الجمايل

والله اللي يتهز ليه العرش

صعبان عليا حالك

واللي انت وصلت ليه

والدمع اللي من عينيك يا سايل

كفايه كده ارجوك

ليه ده يكون آخر مطافك

حيط السور يحميك

واشعه الشمس تكوي رأسك

حتي حذاءك صرخ من الأنين

والف ودوارن فالشوارع

حرام علينا اللي بنعمله فيك

ونشوف ونعمل مش وخدين بالنا

ولم انت تصرخ آه

نقول احنا مش سامعين

جرح قلبي ان الشارع أصبح ليك مأوي

وأنا قلبي جاحد

نسيت كل تعب السنين

وحرقه قلبك وخوفك عليا

ولما كبرت يا أبويا

هربت أنا من المسئولية

وبدل ما تصبح انت كل دنياتي

أصبحت شهوة عينيك نظرة ليا

سامحني يا أبويا علي اللي عملته فيك

بجمله مسامحتك لي

غلطتي ان في يوم ممكن أكون نسيت

اللي عملته وبعمله فيك

بكرة يتعمل ويترد عليا

تعليقات

التنقل السريع