القائمة الرئيسية

الصفحات

  


الفتوه

شهامه ومروه

مش عجرفه وقوه

فاكر إن الفلوس 

تحبب فيه النفوس

وهي عاميه عنيه

ومخلياه مش عارف حاجه

ولا إيه إللي القلوب ومحسوس

و همه في الدنيا جمع الفلوس

لكن عنده بنت جميله زي ما قال الكتاب

شافه بن الطحان وقلبه ليها مال

قال أدخل البيت من الباب

يمكن الفتوه ميكنش للفلوس حساب

راح الشاب الهمان

بين أيديه قلب إنسان

علمه ورباه صح أبوه الطحان

وقله لما تحب خليك في النور 

علشان تعيش في أمان

وميعديش عليك يوم 

تكون خايف ولا قلقان

الشاب فارس في العلم همان

وعن شغله أبوه الطحان

فخور ومش ندمان

لكن فاجئه الفتوه 

بعدم الشهامه والمروه

وقاله تعنيني الفلوس بكل قوه

ثار بن الطحان 

علي كرامه أبوه غيران

وقال أنا متعلم ومتربي

كنت فاكر إنك هاتقدر مشاعر قلبي

رد عليه الفتوه بكل كبرياء وقال

أمشي يا بن الطحان وفكر في إللي قدك

ومتقفش في طريق بتي

وعيش في حالك تكون في أمان

مشي الشاب وهو مكسور الخاطر

يلوم علي الدنيا والزمان

علشان إللي في جيبه الفلوس

هو إللي قادر وكل حاجه كسبان

أه عليك يازمن لما الجهل يسيطر

ولما تحاوط الشهم بالحرمان

يبقي الله السلامه علي الحب

وتعظيم سلام للجيب المليان

تعليقات

التنقل السريع