القائمة الرئيسية

الصفحات

تعرف على أسباب تساقط الشعر وعلاجه.


الكاتب/ نادي عزت شفيق 

كثير من الأشخاص يعانون من مشكلة تساقط الشعر وما ينتج عن ذلك من صلع فيؤدي ذلك إلى حاله نفسية سيئة لدى صاحب تلك المشكلة ويتجه لاستخدام الأدوية ومن الأهم هو معرفة السبب وعلاج تساقط الشعر. 

 ونرصد في السطور التالية أسباب تساقط الشعر وعلاجه وهي:    



أسباب تساقط الشعر تتلخص في: 

1- استخدام مستحضرات كيماوية ضارّة

 هنالك الكثير من النساء والرجال الذين يستخدمون مستحضرات مصنّعة كيماويا للعناية بالشعر.  من بين هذه المستحضرات صبغات الشعر والألوان ومواد تفتيح اللون ومواد تمليس الشعر

 والمواد المختلفة المستخدمة من أجل التجعيد. 

2- سعفة الرأس

تنجم سعفة الرأس  عن تلوث فطري،  يسببه فطر جلديّ وتتميز بظهور بقع مغطاة بالقشرة  على فروة الرأس تكبر هذه البقع،  تتسع وتنتشر وتسبب تقصّف الشعر،  احمرار لون الجلد،  انتفاخات،  وفي بعض الأحيان حتى إفراز سوائل من فروة الرأس. 

3- هَوَس نتف الشعر 

يتميز هذا المرض بقيام المريض بلفّ الشعر وثنيه،  شدّه واقتلاعه،  سواء كان ذلك شعر الرأس،  شعر الحاجبين أم شعر الأهداب (الرموش) لدى الأطفال،  وفي بعض الأحيان لدى البالغين أيضا في بعض الحالات لا تكون هذه الظاهرة سوى عادة سيئة فحسب،  



4- الثعلبة اَلنِّدِّيَّة

الثعلبة اَلنِّدِّيَّة  هي إحدى الظواهر النادرة جدا،  تسبب ظهور بقع صلعاء مصحوبة بالحكة أو الألم. تكوّن التهاب حول خريبات الشعر يصيبها بالضرر ويؤدي إلى ظهور ندوب وإلى تساقط الشعر،  بدلا من نموّه. إلا أن العلاج يتم من خلال وقف انتشار الالتهاب ومنع انتقاله إلى أجزاء وأماكن أخرى من فروة الرأس. 

5- تناقص الشعر والصلع الوراثي

 تعرف هذه الظاهرة باسمها العلمي الثعلبة الذكرية الشكل (الصلع) هي أكثر أسباب تساقط الشعر انتشارا،  إذ تنتقل وراثيا من الأم أو الأب. النساء اللاتي تعانين من هذه الظاهرة،  عادة ما يكون شعرهن خفيفا وقليلا جدا،  ولكنهن لا يصبن بالصلع تماما. من الممكن أن تبدأ هذه الظاهرة بالظهور في العقد الثاني،  أو الثالث،  وحتى العقد الرابع من العمر. 



6- الثعلبة البقيعة 

ليس من المعروف ما هي الأسباب التي تؤدي إلى ظاهرة تساقط الشعر الجزئي،  والمعروفة باسم الثعلبة البقيعة إلا أن الاعتقاد السائد هو أنها مرتبطة بمشاكل تصيب الجهاز المناعي ومن الممكن أن تحصل هذه الظاهرة لدى الأطفال أو البالغين في أية مرحلة من العمر. وعادة ما يتمتع الأشخاص الذين يعانون منها بوضع صحي سليم،  عامة.  

7- تَساقُطُ الشَّعْرِ الكَرْبِيّ 

المرض، الضغط أو التوتر النفسي،  وغيرها من العوامل الأخرى قد تؤدي بكمية كبيرة من الشعر إلى الدخول في ما يسمى الطَّورُ الانْتِهائِيّ (طور الراحة في فعالية خلايا اَلتَّجْرِيب الشعري كجزء من الدورة الطبيعية لنمو الشعر،  مما يؤدي إلى تساقط الشعر بوتيرة مرتفعة ومتسارعة دون أن تنتج عن ذلك،  في الغالب،  بقع صلعاء تماما.  ويتوقف هذا النوع من تساقط الشعر،  في أغلب الحالات، بصورة تلقائية،  بعد بضعة أشهر

 تغذية قليلة البروتينات



علاج تساقط الشعر

1- عملية جراحية لترميم الشعر

 يجري الأطباء والجراحون المختصون بالأمراض الجلدية عدة أنواع من العمليات الجراحية التي تهدف إلى استعادة الشعر،  ترميمه وإعادة ترميم الأماكن التي تساقط منها،  إضافة إلى منح الشعر منظرا طبيعيا،  قدر الإمكان

2- تقليص (جلد) فروة الرأس

يعتبر تقليص جلدة الرأس حلاً لمن يعانون من اتساع رقعة الصلع. هذا العلاج عبارة عن عملية جراحية يتم خلالها تضييق حيز البقع الصلعاء،  بل ويتم،  في بعض الحالات،  إخفاؤها تماما،  من خلال إزالة بعض السنتيمترات من الجلد الخالي من الشعر،  وبعد ذلك شد طرفي القطع باتجاه بعضهما البعض وتوصيلهما بالخياطة. 



3- توسيع جلد فروة الرأس/ شد الأنسجة يتم زرع جهازين تحت جلد فروة الرأس لمدة ثلاثة أو أربعة أسابيع. 

تكون وظيفة هذين الجهازين شد الجلد الذي يحمل الشعر،  وذلك بغية تنفيع وتحسين نتائج العملية الجراحية لتقليص جلد فروة الرأس.يعمل جهاز الشدّ بتقنية تشبه عمل الشريط المرن،  بينما يعمل جهاز التوسيع مثل البالون.  وهما يتيحان تقليص مساحة الجلد الخالي من الشعر (الأصلع)

4- زرع الشعر  

يعتمد زرع الشعر على مبدأ التبرع السائد (المفضل)،  أي أخذ الشعر من مكان سليم وزرعه،  خلال العملية الجراحية،  لكي ينمو مجددا في المكان المصاب بالصلع.   



كيف يتم الحفاظ على الشعر من التساقط؟

تعليقات

التنقل السريع