القائمة الرئيسية

الصفحات




ابغصن الزيتون تنذرني 

 تحت راية السلام

 اتستحل عقول الأبرياء 

 وفي الساحة الكل سواء

 بلجم الجهل تختال 

 وتهدم حياة الكرماء 

 أكنت متوجا بالورود 

 أم ضاعت ساعة السخاء 

 أشرقت كالبدر في العقول

 وزالت لحظات الوفاء

 بالفكر ترجعني للماضي

 وتلبسني ثوب القدماء

 ابني حاضر المجد

 وأترك لحظات الهباء 

 تحطم الود والمحبة 

 وتخدع بالخبث النبلاء

 أكنت ظالما أم مظلوم

 ولم تترك لضحيتك رجاء

 مجنون الفكر متعقل 

 وصاحب الرأي هراء

 أشرقت بظلام العقل

 عذرا فأنت من الدخلاء 

 تغزو بنات أفكاري 

 وتحطم مشاعري الحسناء

 أرهقت فكرى صبرا

 وكل امواتك احياء 

 متغلغل داخل نفسي

 وارضك بور وصحراء 

 تناجى قمرى في ليلى

 وتحجب الشمس عن الشرفاء

 فكل ظنونك  وهم 

 واحجيتك هباء 

 تخدع صغير العلم

 أما أنا فسأظل من العظماء

تعليقات

التنقل السريع