القائمة الرئيسية

الصفحات

٥٧٠ مليون جنية..التضامن تفصح عن بشرى سعيدة للعمالة غير المنتظمة

 


أظهرت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى المصرية فى توفيت اليوم الجمعة الذى يناسب التاسع من شهر ابريل المتواصل ٢٠٢١ عن بشرى تستحوذ على السعادة الى العمالة غير المنتظمة  فى الارضى المصرية.

 وأضافت وزيرة التضامن الاجتماعى تم ابرام مذكرة تستند الى التفاهم مع الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط المصرى تستند إلى توفير ٥٧٠ مليون جنية مصر من أجل مد مشروعات وفرص عامل للعمالة غير المنتظة فى الارضى المصرية وذلك فى محاور تكليف من الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى  بتوفير الدعم لتلك الفئة فى ظل ازمة وباء فيروس كورونا المستجد من نوع كوفيد ١٩.
ونوهت الدكتورة نيفين القباج  أن تلك المذكرة التى حدثت مع وزيرة التخطيط تهدف إلى توفير مراكز تدريب وفرص عمل مميز وذلك فى إطار مراكز التدريب والتوظيف التى تنتمى إلى وزارة التضامن الاجتماعي المصرى بما يشمل عمل سلسلة  من المنتجات الحيوانية والغذائية فضلا عن البيئية بالإضافة الى المد بقروض للمشروعات الحرفية والتجارية الذى يساهم فى وجود آلاف من فرص العمل للعمالة غير المنتظة. 
وتابعت وزيرة التضامن فى حديثها اليوم أن العمل يجرى على قدم وساق فى التعاون مع مركز المعلومات واتخاذ القرار  بمجلس الوزراء المصرى من أجل توفير قاعد تستحوذ على البيانات الخاصة بالعمالة غير المنتظمة فى الارضى المصرية  خصوصا ان عددهم يبلغ ١١.٨ مليون عامل وعاملة وهم يشملون العديد من الحرف بالإضافة إلى أصحاب المشروعات منتهية الحجم فى مصر.
وتابعت نيفين القباج أن المذكرة التى تم توقيعها مع الدكتور هالة السعيد وزيرة التخطيط لدعم العمالة غير المنتظمة تشمل ١٦ محافظة فى مصر حيث تبدأ المرحلة الاولى فى خمس محافظات المصرية  وهى الاكثر استحوذ على العمالة غير المنتظمة طبقا لقاعدة البيانات المتوفرة لنا بينما المرحلة الثانية تغطى ١١ عشر محافظة.

تعليقات

التنقل السريع