القائمة الرئيسية

الصفحات

توقع إلاسوء إذا لم تقم بهذه الإجراءات عند إصابتك بكورونا خفيفة

 


منذ أن ظهر فيروس كورونا المستجد من نوع كلوفيد 19 في الصين وانتشر بعدها لمختلف دول العالم أصبح شغل الشاغل لحكومات دول العالم وأيضا انشغل علماء العالم لإيجاد لقاح مضاد للفيروس وأيضا إيجاد الوقاية والإجراءات التي يجب على الشخص المصاب بالفيروس بإصابة خفيفة  بهدف القضاء عليها بعدما خلف أضرارا بالغه في اقتصاديات كل دول العالم وأيضا وفاة الكثير من الأرواح.

 

فأعراض وباء فيروس كورونا المستجد من نوع كلوفيد 19 هي السيطرة  في التنفس وألم أو ضغط مستمر في الصدر وارتباك جديث وعدم الاستطاع على الاستيقاظ أو البقاء مستيقظًا وفقدان الوعي وجلد أو شفاه أو فراش أظافر شاحبة وأيضا انخفاض مستويات الأكسجين في الجسم.

 

 وخلال السطور التالية نرصد محموعة من المعلومات التى يتعين على الشخص استعمالها من اجل مكافحة فيروس كورونا

عند الاستحوذ على  الإصابة بفيروس كورونا المستجد من نوع كلوفيد 19 عليك فورا بالعزل منفردا في غرفة جيدة التهوية مع حمام ملحق بها،  دون انتظار إجراء الاختبار وظهور النتيجة.

وأيضا يجب على الشخص المصاب بالفيروس كورونا  التوجة من اجل القيام ب مقياس التأكسج النبضين مستوى الأكسجين في الدم،  إذا كنت من الذى يرحب  تستخدمة في السرير أو وقت الاسترخاء فلن يظهر  تقليل  الأكسدة الصامت أو الكامن.

 

كذلك يجب على الشخص المصاب بالفيروس كورونا المستجد من نوع كلوفيد 19 بدرجة خفيفة يجب عليه اختبار المشي لمدة ست دقائق  وتدوين مستوى الأكسجين لديه وامش لمدة ست دقائق ثم تحقق مرة أخرى إذا انخفض المستوى بمقدار ست نقاط أو أكثر اطلب الاستشارة من الطبيب وأيضا يجب على الشخص  التحقق من درجة الحرارة وتشبع الأكسجين كل أربع ساعات على التوالي.

وجدير بالذكر فإن مصاب كورونا سوفا يكون بصحة جيدة بعد 10 أيام من ظهور الأعراض إذا لم يكن مصابا بالحمى خلال الأيام الثلاثة الماضية وأيضا بعد ذلك لا بد من العزل في المنزل والمراقبة الذاتية لشخصه لمدة سبعة أيام أخرى. 

 

كيف يستطيع الشخص المصاب بكورونا خفيفة الشفاء من الفيروس دون تفاقم المرض؟

 

تعليقات

التنقل السريع