القائمة الرئيسية

الصفحات

هؤلاء فقط سوف يضفون.. اسباب عدم اضافة مواليد جديدة على بطاقات التموين

هؤلاء فقط سوف يضفون..  اسباب عدم اضافة مواليد جديدة على بطاقات التموين

انتشرت في الأيام القليلة الماضية العديد من الاخبار التي تتحدث عن اتجاه الحكومة المصرية من اجل اضافة مواليد جديدة على بطاقات التموين خلال الفترة المقبلة لذلك سرع الكثير من المواطنين فى مصر على السؤال عن حقيقة اضافة مواليد جديدة على بطاقات التموين  من اجل امكانية توفير الأوراق المطلوبة من أجل القيام بتلك الخطورة.

قبل  ان تنقى وزارة التموين المصري  حقيقية سعيها من اجل اضافة مواليد جديدة على بطاقات التموين خلال الفترة الماضية مع بيان اسباب الرفض ولكن سمحت الحكومة باضافة تلك الفئة فقط.

وخلال السطور التالية ترصد لكم جريدة البرق نيوز أسباب عدم اضافة  مواليد  جديدة  فى بطاقات  التموين.

التكلفة المرتفعة

وأكد  عمرو مدكور مستشار وزير التموين المصري للمعلومات ان فى  الوقت الراهن ليس هناك حديث عن اضافة مواليد جديدة على بطاقات التموين  لانن  الثمن سوف يصل الى اربعة او خمسة مليار جنية مصرى. 

فيروس كورونا

وتابع أن الأموال التي تم توفيرها من اجل اضافة مواليد جديدة على بطاقات التموين فى الاراضى المصرية تم تحويلها  من اجل التصدي لفيروس كورونا المستجد من نوع كوفيد 19 فضلا عن توفير الأمصال الخاصة بالوباء . 

الفئات الأولى بالرعاية

 سوف  تبدأ الحكومة المصرية بداية من أول يوليو المقبل من العام الراهن عشرين واحد وعشرين فى اضافة مواليد جديدة على بطاقات التموين ولكن للاسر الاولى بالرعاية وهم أصحاب المرتبات والمعاشات  فى حدود اقل من 1500 جنيه إلى نحو الفين جنية مصرية هو المبلغ الاقل فى المرتبات والمعاشات فى مصر فى الوقت الحالى .

وتشمل فئات الأولى بالرعاية الأشخاص الذين لا يستحوذون على مرتب ثابت وأصحاب القدرات الخاصة "ذو  الهمم " السيدات المطلقات  والمراة  المعيلة فضلا عن المواطنين الذين يربحون معاشات تكافل وكرامة.

تعليقات

التنقل السريع